تقع الخصيتين بالقرب من كيس الخصيتين والمعروف باسم كيس الصفن، وهو العضو المسؤول عن إنتاج الهرمونات الذكرية، وقد يشعر بعض الرجال أو الأطفال الذكور بالألم في إحدى الخصيتين أو كليهما، ويجب تحديد سبب هذا الألم لتحديد العلاج المناسب، وفي هذا المقال سنناقش أسباب ألم الخصية، وعلاجه.[١]

ما هو ألم الخصيتين؟

قد يكون ألم الخصيتين مستمرًا في بعض الحالات وقد يكون متقطعًا في حالات أخرى، وقد يصاحب ألم الخصيتين ظهور بعض الأعراض، نذكر منها ما يأتي:[١]

  • تورم أو انتافخ الخصيتين، أو احمرارهما.
  • الشعور بالألم، أو الضغط، أو الثقل في الخصيتين.
  • الشعور بالألم في أسفل البطن، أو أعلى باطن الفخذ.
  • الخدران في الخصيتين أو كيس الصفن.
  • الغثيان والاستفراغ.


أسباب ألم الخصية

توجد عدة أسباب أو حالات صحية مؤدية إلى ألم الخصية، ولكن عند استبعاد الأسباب الصحية المؤدية لذلك فيمكن تشخيص المريض بألم الخصية المزمن (بالإنجليزية: chronic orchialgia)، ويعد ألم الخصية المزمن السبب الرئيسي لنصف حالات آلام الخصية عند الرجال، وتوجد مسببات أخرى لألم الخصية نذكر منها ما يأتي:[٢]


أسباب شائعة

من الأسباب الأكثر شيوعًا الكامنة وراء ألم الخصيتين نذكر الآتي:[٣]

  • التهاب البربخ: حيث يعرف البربخ على أنه العضو المسؤول عن تخزين الحيوانات المنوية حتى تنضج وتخرج إلى خارج الجسم، والتهاب البربخ هو التهاب عادةً ما يكون التهاب بكتيري أو طفيلي، ومن أعراضه: زيادة تدريجية في ألم الخصية، وتورم في الخصيتين، وارتفاع درجة حرارة كيس الصفن.
  • التعرض لإصابة: قد يؤدي التعرض لحادث يصيب الخصية إلى انتفاخها، وتورمها ويفضل مراجعة الطبيب حالًا في هذه الحالة.
  • الفتق: ويعد الفتق الأربي هو المسؤول عن ألم الخصيتين، حيث أن نسيج الأمعاء يسبب الضغط على كيس الصفن مما يؤدي إلى تورم الخصيتين.
  • حصى الكلى: حيث أن الألم الناتج عن حصى الكلى ينتشر إلى أسفل الظهر، وأعلى الفخذ، والخصيتين، ومن الأعراض الأخرى لحصى الكلى: الشعور بألم عند التبول، وتغير لون البول إلى اللون الداكن، وكثرة التبول، والشعور بألم في طرف القضيب. 
  • التواء الخصيتين: وتحدث هذه الحالة عادةً عند صغار السن، أي اللذين تقل أعمارهم عن 25 عامًا، وهي حالة تتمثل بالتواء الخصيتين حول الأوعية المنوية التي تنقل الحيوانات المنوية إلى الإحليل، وعادة ما تصيب الخصية الموجودة في الجهة اليسرى، وعادةً ما يكون العلاج إجراء عملية جراحية. 


أسباب غير شائعة

من الأسباب الأقل شيوعًا لألم الخصية، نذكر ما يلي:[٢]

  • أورام الخصية: قد تسبب بعض أورام الخصية الشعور بألم فيها، ولكن في معظم الحالات تكون أورام الخصية غير مؤلمة، وتظهر على شكل كتل في الخصية.
  • متلازمة غنغرينة فورينر: (بالإنجليزية: Fournier's gangrene)، وهي حالة نادرة من الالتهاب البكتيري الذي يبدأ من البطن، وينتشر إلى الخصيتين والقضيب ليسبب موت الأنسجة.


علاج ألم الخصية

لعلاج ألم الخصية يمكن اللجوء إلى عدة خيارات علاجية، تختلف هذه الطرق في فعاليتها بالاعتماد على مسبب الألم، وتجدر الإشارة إلى أنّ الطبيب وحده يستطيع تقييم الحالة الصحية وتحديد العلاج المناسب، ويمكن ذكر الخيارات العلاجية المستخدمة في علاج ألم الخصية كالتالي:[٤]


نصائح وعلاجات منزلية

توجد عدة وسائل للتخفيف من ألم الخصية، والتي يمكن اتباعها منزليًا، ومنها:[٤]

  • تجنب حمل الأوزان الثقيلة، أو القيام بالأعمال المرهقة التي تتطلب مجهودًا عاليًا.
  • ضع الثلج على مكان الألم.
  • ارتدِ الملابس الداخلية الضيقة، إذ يساعد ذلك على التقليل من الحركة وبالتالي التقليل من الألم.
  • مارس تمارين التمدد فقد يساعد ذلك على التقليل من الألم.
  • استلقي خذ قسط كافي من الراحة.
  • استخدم وسائل الدعم الرياضية عند ممارسة الرياضة.


علاجات دوائية

توجد عدة خيارات دوائية يمكن اللجوء إليها عند علاج ألم الخصية، ومنها:[٢][٥]

  • مسكنات الألم: وتتضمن مسكنات الألم التي تصرف بدون وصفة طبية مثل الباراسيتامول (بالإنجليزية: Paracetamol)، والمعروف ببانادول (بالإنجليزية: Panadol)، وتتضمن أيضًا مضادات الالتهاب الغير ستيرويدية، مثل: الإيبوبروفين (بالإنجليزية: Ibuprofen)، والأسبرين.
  • المضادات الحيوية: ويلجأ الطبيب لصرف المضادات الحيوية في حالة وجود التهاب.


علاجات جراحية

معظم حالات ألم الخصية لا تحتاج إلى إجراء أي عمليات جراحية، ولكن في بعض الحالات الطارئة يلجأ الطبيب للعمليات الجراحية لعلاج المسبب الرئيسي، ومن هذه العمليات:[٦]

عملية تعديل التواء الخصيتين: في هذه العملية، يعكس الطبيب التواء الأحبال المنوية ليسمح بمرور الدم إلى الخصيتين لتغذيتهما.

جراحة الفتق الإربي: في حال عجز الأطباء عن إرجاع النسيج المعوي إلى مكانه، تجرى العملية لتصحيح الفتق.

استئصال البربخ: وهو إجراء طبي غير شائع، حيث يلجأ الأطباء إليه بعد تجريب خيارات علاجية أخرى قبله.

إعادة وصل القناة المنوية: يلجأ الأطباء لهذه العملية في حال كان الألم ناتجًا عن قطع القناء المنوية جراحيًا، فيعاد وصلها مجددًا، ومن النادر أن يحتاج الذكور لهذه العملية.

تفتيت الحصى بالموجات الصادمة: ويستخدم لعلاج الألم الناتج عن حصى الكلى، عبر تفيت الكلى من خلال ضربها بالموجات الصادمة.

إزالة التعصيب من الحبل المنوي: في هذه العملية يستأصل الأطباء بعض الأعصاب الموجودة في الخصية.

استئصال الخصية: ويلجأ الأطباء لهذه العملية كآخر خيار علاجي في حال فشل جميع الطرق الأخرى في علاج ألم الخصية، أو في حالة تشخيص سرطان الخصية.


دواعي زيارة الطبيب

تستدعي بعض الحالات الصحية المرتبطة بالخصية العلاج الطبي الفوري، مثل انقطاع الدم عن الخصيتين الناتج عن التواء الخصية، بينما قد تكون بعض الحالات الأخرى الأقل خطورة، ويجب أخذ موعد لمراجعة الطبيب في الحالات التالية:[٧]

  • الشعور بألم في الخصية خفيف أو متوسط الشدة، ولم يختف خلال عدة أيام.
  • ظهور ورم، أو انتفاخ في الخصية، أو المنطقة المحيطة بها.


وتجب مراجعة الطبيب الطارئة في الحالات التالية:[٧]

  • الشعور بألم شديد ومفاجئ في الخصية.
  • الشعور بألم في الخصية يرافقه الشعور بالغثيان، أو الحمى، أو القشعريرة، أو دم في البول.


كما يجب مراجعة الطبيب بعد اتباع العلاج المحدد في الحالات الآتية:[٧]

  • عدم فعالية العلاج، أو عدم تحسن الحالة الصحية وأعراضها.
  • زيادة الأعراض سوءًا، مثل: زيادة الألم في الخصيتين، أو زيادة الانتفاخ والتورم.
  • الشعور بالغثيان، وارتفاع طفيف في درجة الحرارة.
  • وجود أي أسئلة في ذهن المريض حول حالته الصحية، أو العلاج المتبع من قبله.



كم يستغرق ألم الخصية ليزول؟

يتحسن ألم الخصية خلال ثلاثة أيام من بدء العلاج بمسكنات الألم، وقد تستغرق الحالة الصحية المسببة للألم حتى ما يقارب الأربعة أسابيع للشفاء التام، بالاعتماد على المسبب الرئيسي لها.[٧]



المراجع

  1. ^ أ ب "What Treatments Help Relieve Testicular Pain?", medicinenet, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت "what-to-do-when-testicle-pain-wont-go-away", verywellhealth, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  3. "What causes pain in the testicles?", medicalnewstoday, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "Testicular Pain", icliniq, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  5. "Testicle pain", mayo clinic, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  6. "Testicular Pain", clevelandclinic, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث "Testicle pain", drugs, Retrieved 24/5/2021. Edited.